الخميس، 3 فبراير، 2011

تتويج «الرياض» بجائزة صفحة الصحة الأولى خليجياً


توجت جريدة الرياض صباح أمس بالمركز الاول لجائزة الصفحة الصحية على مستوى الخليج العربي في الحفل الخطابي الذي أقيم في العاصمة القطرية الدوحة ورعاه وزير الصحة الامين العام للمجلس الاعلى للصحة السيد عبدالله بن خالد القحطاني بدولة قطر سلم فيه الفائزين بجائزة التميز الخليجي في مجال الإعلام الصحي بدورتها الثانية 2010م/2011م.

وقد بدئ الحفل بكلمة للدكتور فهد بن عبدالله الطياش رئيس مجلس ادارة الدار المحلية للعلاقات العامة وعضو لجنة التحكيم للجائزة رحب فيه بالوزير وقدم لمحة عن الجائزة ودورها في رفع المستوى الصحي لابناء الخليج والشراكة بين الاعلام والصحة.

تلا ذلك كلمة الدكتور توفيق بن أحمد خوجة المدير العام للمكتب التنفيذي الأمين العام للجائزة رحب فيه بوزير الصحة القطري والمشاركين والفائزين، وقال إنه قد تم استعراض جميع الأعمال من خلال اجتماع للجنة تحكيم الجائزة والتي أنهت أعمالها الاثنين 13 صفر 1432ه الموافق 17 يناير 2011م حيث بلغ إجمالي الأعمال المشاركة (109) أعمال تم استبعاد (37) عملاً، وبلغت الأعمال التي تم الاطلاع عليها ومشاهدتها (72) عملاً.



د. خوجة: فوز «الرياض» يأتي انطلاقاً لاهتمامها ورؤيتها المستقبلية في العناية بالصحة العامة والتثقيف الصحي


وأضاف الدكتور خوجة بأنه تقدم لمجال المطبوعات (26) مرشحا من إجمالي الترشيحات التي تم قبولها، تلاه مجال الصحافة ب(36) مرشحا، ثم مجال التليفزيون ب(32) عملاً، ومجال الإذاعة ب(13) عملاً، ثم مجال الأعمال الالكترونية ب(8) أعمال.

بعد ذلك سلم وزير الصحة القطري الامين العام للمجلس الاعلى للصحة الجوائز للفائزين حيث فاز بالجائزة الأولى لهذا العام في مجال القصة القصيرة «المجلس الأعلى للصحة»، والثانية «وزارة الصحة الإماراتية»، والثالثة وزارة الصحة العمانية، وفي مجال المقال الصحفي: فاز بالجائزة الأولى الدكتورة دانية آل غالب الكاتبة الصحفية بجريدة المدينة السعودية، والثانية للسيد إسماعيل طلاي الكاتب الصحفي بجريدة العرب القطرية، والثالثة للسيدة هالة كمال الدين الكاتبة الصحفية بجريدة أخبار الخليج البحرينية.

وفي مجال الصفحة الصحية فازت جريدة الرياض السعودية بالجائزة الأولى، فيما حلت جريدة الوطن القطرية ثانيا، وجريدة العرب القطرية ثالثاً. وفيما يتعلق بالملصق التوعوي: فازت الحملة الوطنية لمكافحة التدخين بدولة الكويت بالجائزة الأولى، دائرة التثقيف والإعلام الصحي بسلطنة عمان بالجائزة الثانية، فيما ذهبت الثالثة للدكتور خالد مرغلاني من السعودية.


وفي ختام الحفل بارك وزير الصحة القطري الامين العام للمجلس الاعلى للصحة للفائزين وشكرهم على جهودهم وقال ان تميزهم هو الذي ادى الى حصولهم على هذه الجوائز وهو اقل تكريم فلهم الشكر واتمنى لهم الاستمرار على هذا التميز وان يكون هذا نهجهم.


واضاف نحب ان يكون الاعلام الصحي هو جزءا من الثقافة اليومية سواء للمختصين او المواطنين او المقيمين ونتمنى ان يكون ابراز هذا الدور هو ابرازا لاهمية دور الاعلام الصحي.


د. خوجة: الفوز يؤكد اهتمام «الرياض» بالتثقيف الصحي


كما أعرب المدير العام للمكتب التنفيذي الأمين العام للجائزة الدكتور توفيق بن أحمد خوجة ل(الرياض) عن أطيب التهاني والتبريكات لأصحاب الأعمال التي فازت بهذه الجائزة داعيا الله عز وجل أن يكلل هذه الجهود بالتوفيق والسداد وأن تلقي بظلالها وآثارها الفاعلة في مزيد من الرفاهية الصحية لدى مواطني دول المجلس وتساهم بكل كفاءة في رفع الوعي الصحي وتعزيز الصحة لدى الجميع.


وأكد خوجة ان فوز «الرياض» بالجائزة الأولى للصفحة الصحية خليجيا يأتي انطلاقا من اهتمامها ورؤيتها المستقبلية لاهمية العناية بالصحة العامة والتثقيف الصحي الذي يأتي ضمن أولوياتها مقدما تهنئته وشكره وتقديره لرئيس التحرير الاستاذ تركي السديري والعاملين في الصحيفة.






السفير القحطاني: «الرياض» جريدة رائدة وعودتنا على التغطيات المميزة والمتابعة المستمرة للأحداث




السفير القحطاني: نهنئ «الرياض»


وهنأ السفير السعودي في قطر الأستاذ أحمد بن علي القحطاني جريدة الرياض بفوزها بالمركز الاول لجائزة الصفحة الصحية على مستوى الخليج وقال: ان هذا الفوز ليس بمستغرب على جريدة الرياض ان تحصل على المركز الاول في العديد من المجالات ف»الرياض» جريدة رائدة وهي ليست فقط تهتم بشؤون المملكة وإنما لها تغطية شاملة لدول مجلس التعاون الخليجي على جميع المستويات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق