الاثنين، 17 يناير، 2011

60 ‬مليار دولار لشبكة السكك الخليجية و‮ ‬4‮ ‬مليار كلفة جسر البحرين‮ - ‬قطر


كشفت الشركة الاستشارية المتخصصة في‮ ‬بناء جسر البحرين قطر عن زيادة معدل عمليات تسريع البناء والاستشارات المتعلقة بالمشروع‮. ‬متوقعاً،‮ ‬أن‮ ‬يبدأ العمل في‮ ‬الجسر بالربع الأول من العام الجاري‮. ‬مشيراً‮ ‬إلى فوز قطر باستضافة كأس العالم‮ ‬‭.‬2022 وقالت سايمون ارثر مديرة الاتصالات بالشركة الاستشارية الألمانية لسكك الحديد لـ‮ ''‬الوطن‮'' ‬إن كلفة الجسر‮ ''‬يبدأ من عسكر إلى نقطة رأس الشرجي‮ ‬في‮ ‬قطر‮'' ‬تصل إلى‮ ‬4‮ ‬مليار دولار‮ ‬يشمل طرق النقل والسكك الحديدية‮. ‬وأوضحت أن طول المشروع‮ ‬يبلغ‮ ‬40‮ ‬كيلومتراً،‮ ‬بواقع‮ ‬18‮ ‬كيلومترأً‮ ‬لطول السدود والجسور و‮ ‬22‮ ‬كيلومترأً‮ ‬للممرات والكباري‮.‬ وأشارت إلى أن خطوط السكك الحديدة بين الدول الخليجية الست‮ ‬يبلغ‮ ‬طولها‮ ‬2100‮ ‬كيلومتر،‮ ‬إذ بسلطنة عمان بطول‮ ‬80‮ ‬كيلومتراً‮ ‬والإمارات‮ ‬16‮ ‬كيلو مترأً،‮ ‬والمملكة العربية السعودية‮ ‬515‮ ‬كيلومتر،‮ ‬وقطر‮ ‬83‮ ‬كيلومتراً،‮ ‬والبحرين‮ ‬64‮ ‬كيلومتراً‮ ‬والكويت‮ ‬145‮ ‬كيلومتراً،‮ ‬وتربط السكك الحديد الخليجية البحرين وقطر والدمام وطريق السعودية الإمارات السعودية الكويت لربط أربع الدول معاً‮ ‬في‮ ‬خط واحد‮.‬ وتوقعت مديرة الاتصالات بالشركة الاستشارية الألمانية،‮ ‬أن‮ ‬يتم الانتهاء من شبكة السكك الحديدية لدول مجلس التعاون الخليجي،‮ ‬في‮ ‬عام‮ ‬2017‮ ‬بكلفة قدرها‮ ‬60‮ ‬مليار دولار ترتفع خلال‮ ‬10‮ ‬سنوات إلى‮ ‬100‮ ‬مليار دولار،‮ ‬وتشمل الكلفة‮ ‬3‮ ‬مشاريع للسكك الحديدية الرئيسة بالمملكة العربية السعودية التي‮ ‬هي‮ ‬قيد الإنشاء والتخطيط بين شمال وجنوب المملكة العربية السعودية وبين جدة ومكة المكرمة والمدنية المنورة،‮ ‬والمترو وشبكات الإنفاق في‮ ‬الرياض وجدة،‮ ‬والخط السريع بين الدمام والرياض وخط الشحن أيضاً‮.‬ وأشارت إلى أنه في‮ ‬سلطنة عمان‮ ‬يوجد عطاءين لشبكة السكك الحديدية التي‮ ‬تبلغ‮ ‬طولها‮ ‬1000‮ ‬كيلومتر وتربط بين خطوط الشحن بالإمارات العربية المتحدة وعمان،‮ ‬فضلاً‮ ‬عن أن هناك شبكة سكك حديد أخرى في‮ ‬الإمارات تربط بين أبوظبي‮ ‬ودبي،‮ ‬وطولها‮ ‬276‮ ‬كيلومتراً‮. ‬مبيناً‮ ‬أن عطاءات لمشروع آخر في‮ ‬ابوظبي‮ ‬طوله‮ ‬1500‮ ‬كيلومتر بدأت الآن،‮ ‬إضافةً‮ ‬إلى عدد من الخطوط السكك الحديدية الداخلية‮. ‬أما في‮ ‬قطر فتم التوقيع على مذكرة تفاهم بين قطر وشركة الديار للاستثمار لتشييد شبكة السكك الحديدية العامة،‮ ‬وفي‮ ‬الكويت هناك خطط مترو لمدينة الكويت التي‮ ‬تربطها بالشبكة الخليجية‮.‬ وأوضحت سايمون ارثر أن أبرز التحديات التي‮ ‬تواجهه حركة المرور عبر الحدود بين دول مجلس التعاون الخليجي‮ ‬هي‮ ‬القوانين الوطنية المستقلة،‮ ‬ومعايير البناء،‮ ‬والعمل المنفرد لكل دولة،‮ ‬فضلاً‮ ‬عن المعايير السيادية الملزمة لكل دول التعاون‮.‬ وفيما‮ ‬يتعلق بعوامل نجاح المشروع،‮ ‬أشارت ارثر إلى تأكيد قادة دول مجلس التعاون الخليجي‮ ‬على أهمية المشروع،‮ ‬إضافةً‮ ‬إلى مسؤوليات الوزارات الوطنية ذات الصلة التي‮ ‬رحبت به،‮ ‬وتعيين مستشارين في‮ ‬وقت مبكر لحل العقبات تقنياً‮ ‬ومالياً‮ ‬وقانونياً،‮ ‬واستمرار تبادل المعلومات بين المستشارين واللجنة العليا ذات الصلة،‮ ‬وإدماج أصحاب المصلحة من ذوي‮ ‬الخبرة ذات الصلة في‮ ‬عبور الحدود لدعم البنية التحية،‮ ‬وتعيين إدارة عليا للمشروع وتسويقه جماهيرياً‮ ‬يتزامن مع حملة إعلامية للجمهور واتباع التقنيات المعتمد وفقاً‮ ‬للمعاير المتفق عليها‮. ‬

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق